طباعة الصفحة

الخطوة الخامسة: الإستخدام

الآن وصلنا إلى الخطوة الخامسة والتي نأمل الّا يحتاجها احد من افراد اسرتكم. ومع ذلك، يمكن للخلايا الجذعية أن تساعد بعض الناس المصابين بأمراض مستعصية، لذلك دعونا نتعرف إلى ما يمكن أن يحدث لتلك الوحدات المخزنة بعناية.


إذا كان لأي من أفراد عائلتك أو لأي شخص آخر أن يستفيد من عملية زراعة الخلايا الجذعية لدم الحبل السري، إليكم ما سيحدث:


سيقرر طبيبكم إن كانت الخلايا الجذعية التي قمتم بتخزينها مناسبة للإستخدام أو كان العلاج يتطلب خلايا من متبرّع. من الضروري أن تكون الخلايا الجذعية متطابقة نسيجياً مع المريض وإذا كانت هناك حاجة إلى خلايا من متبرّع فإن باستطاعة طبيبك البحث عن وحدة متطابقة من خلال السجل العالمي لزراعة الخلايا الجذعية وإجراء الترتيبات لتأمين وصول هذه الوحدة إلى مركز العلاج.

إذا احتجتم - في أي وقت - إلى وحدة الخلايا الجذعية المخزّنة لدينا من أجل استخدامها في عملية زرع، فما عليكم إلّا الإتصال بنا وسوف نقوم بالتنسيق معكم ومع طبيبكم الخاص لإتمام جميع الترتيبات اللازمة لتوفيرها لكم.

السابق