طباعة الصفحة

توقيع مذكرة تفاهم بين بنك فيرجن للصحة ومركز الشفلح للطب الجيني

Shafallah.jpg

الدوحة، دولة قطر -- 9 نوفمبر 2010 -- وقّع المدير العام لمركز الشفلح للطب الجيني الدكتور حاتم الشنطي والرئيس التنفيذي لبنك فيرجن للصحة الدكتور راجن جثوا على مذكّرة تفاهم اليوم. وسيشكل هذا الإتفاق الذي يستمر لمدة 5 سنوات الإطار العام لتطوير المبادرات لصالح الأسر التي تعاني من اعتلالات وراثية في دولة قطر، بالإضافة إلى دعم التطوير المستمر للمؤسستين والعاملين فيهما.

بموجب هذه الإتفاقية يتعاون بنك فيرجن للصحة ومركز الشفلح للطب الجيني على تطوير وتنفيذ مبادرات تثقيفية لتعزيز الوعي حول الخلايا الجذعية والأمراض الجينية الموروثة السائدة في قطر. كما يغطي الإتفاق تأسيس بنك لتخزين الخلايا الجذعية وبرامج تثقيفية معدة خصيصاً لتلبية حاجات الأسر المستفيدة من خدمات مركز الشفلح للطب الجيني.

بالإضافة إلى ذلك، تتعهد المؤسستان تبادل القدرات العلمية والتقنية وتقديم التدريب للعاملين في كلتي المؤسستين.
وقد أشاد الدكتور راجن جثوا بالتعاون قائلاً "إن توقيع هذه الاتفاقية مع مركز الشفلح للطب الجيني خطوة كبيرة بالنسبة لنا هنا في قطر. حالياً نحظى بدعم من القطاع العام في مؤسسة حمد الطبية والقطاع الخاص كبنك خلايا جذعية معتمد. أما الآن، فإننا مع هذه الإتفاقية، بتنا نحظى بإعتراف احدى أعرق مؤسسات الرعاية الصحية غير الربحية في المنطقة. فمبادئنا في بنك فيرجن للصحة تتوافق مع مبادىء مركز الشفلح للطب الجيني ونحن متحمسون جداً لتطوير مستقبلنا معاً لصالح السكان في قطر."


وبدوره قال الدكتور حاتم الشنطي "نحن سعداء جدا للدخول في شراكة مع بنك فيرجن للصحة ونحن على يقين من أن جهودنا المشتركة سوف تؤدي إلى العديد من التغييرات الإيجابية في مجال تخزين دم الحبل السري وزرعه في قطر والمنطقة."